سرطان الثدى وأسبابه وأعراضه وطرق علاج سرطان الثدى

سرطان الثدى وأسبابه وأعراض سرطان الثدي وطرق علاجه

ما هو سرطان الثدى وأسبابه وأعراض سرطان الثدي وطرق علاجه على منصة تجربة
سرطان الثدى وأسباب وأعراض سرطان الثدي وطرق علاج سرطان الثدى

محتويات المقالة

  • ما هو سرطان الثدي ؟
  • أسباب سرطان الثدي وعوامل خطر الإصابة به
  • أعراض سرطان الثدي
  • علاج سرطان الثدى
  • فيديو موضح عن سرطان الثدى
هناك العديد من السرطانات التى قد تصيب الفرد ، ولا سيما إنتشار عدة أنواع من السرطان بين أفراد المجتمع ، الذكور منهم والإناث ، فالسرطان كما ذكرنا سابقاً ينشأ نتيجة نمو غير طبيعي لبعض خلايا الجسم وإنتشارها فى بقية أجزائه (ورم متحرك) ، وعندما نذكر سرطان الثدى ، فمن الضرورى أن نعرف أنه السبب الرئيسى الثاني في وفاة بعض النساء بعد سرطان الرئة ، ويجب أن نفرق بين سرطان الثدي الحميد وسرطان الثدي الخبيث وسوف نتناول الحديث فى هذه المقالة عن سرطان الثدي الخبيث وفي الحقيقة ذلك المرض لا يصيب الإناث فقط بل يصيب أيضاً الذكور ولكن بصفة قليلة وأقل خطورة عن الإناث.

ما هو سرطان الثدى ؟

سرطان الثدي هو نوع من أنواع الأورام يتشكل بخلايا الثدى ومن ثم قد يبدأ بالإنتشار لأجزاء أخرى بالجسم ، ذلك الورم يؤثر على الغدد اللبنية والقنوات الناقلة للحليب ، ويعد من أخطر الأمراض المميتة للنساء حيث بلغت نسبة الوفيات بين النساء لأسباب متعلقة بسرطان الثدى إلى 18%.

أسباب سرطان الثدي وعوامل خطر الإصابة به

أوضحت الأبحاث أن أى عامل خطر لبعض الأمراض قد يزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي ولكن لا يوجد أسباب دقيقة ومحددة لسرطان الثدى ، فالأسباب غير معروفة حتى الآن ، فلا يمكن معرفة السبب الرئيسي حول إصابة تلك المرأة بسرطان الثدى والأخرى لا ؟
ومن المعروف أن إرتطام الثدي أو حدوث كدمات به لا يصيبه بالمرض وكذلك سرطان الثدي ليس معدياً ، ولقد كشفت بعض الدراسات الحديثة عن بعض الأسباب التي قد تسبب سرطان الثدي وتلك إجتهادات وأبحاث متنوعة فقط لا غير ، دعونا نذكر لكم بعض أسباب سرطان الثدي وعوامل خطر الإصابة به :

1- عمر المرأة

كلما زاد عمر المرأة كلما كان فرصة إصابتها بسرطان الثدى أكبر حيث يزداد فرصة حدوثه و يشع بعد عمر الـ 60 ، على العكس فهو غير شائع عند النساء قبل إنقطاع الطمث.

2- تاريخ الأسرة من المرض

فرصة إصابة المرأة بسرطان الثدي أكبر إذا كان لدى أمها أو أختها أو إبنتها تاريخ من مرض سرطان الثدى.

3- شكل الثدى

حدوث تغيير فى شكل وتركيب الثدي يمثل عامل خطورة قوى فعندما تصبح خلايا الثدى غير طبيعية تحت الميكروسكوب أو زيادة حجمه بشكل غير طبيعى فذلك يزيد من فرصة الإصابة بسرطان الثدي.

4- الجينات

تغيير تركيب بعض الجينات فى المرأة ربما يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدى.

5- العلاج الإشعاعي

في حالة اللجوء لعلاج إشعاعي على منطقة الصدر فهناك إحتمالية لحدوث سرطان بالثدي. تشير الدراسات إلى أنه كلما كان عمر المرأة أصغر سناً وقد تلقت العلاج الإشعاعي كلما زاد خطر الإصابة بسرطان الثدي في وقت لاحق من العمر.

6- تناول الكحوليات

تشير الأبحاث إن فرصة الإصابة بسرطان الثدي تزداد بزيادة تناول الكحول.

7- أسلوب ونمط الحياة

كلما كانت المرأة نشيطة وتحب الحركة والعمل كلما حافظت على وزنها وقلت نسبة الإصابة بسرطان الثدى ، على النقيض فإن أسلوب الحياة المتخاذل والبدانة تعزز من زيادة حدوث المرض.

أعراض سرطان الثدى

لا تظهر أى أعراض أولية فى المراحل الأولى لسرطان الثدي ، تشكيل الكتل والخراجات في الثدي شائع للغاية ومعظمها أورام حميدة لكن هذه الكتل أو الخراجات أو الأورام الليفية يمكن أن تتحول إلى سرطانية إعتمادًا على المرأة نفسها ، وينبغي للمرأة الذهاب لإختبارات فحص سرطان الثدي المختلفة إذا لوحظت بعض التغييرات في الثدي ، وإليكم أعراض سرطان الثدي بالتفصيل :
  • إنكماش الحلمات
  • تشكل كتل أو تصلب حول الثدي أو أسفل الذراعين
  • تفريغ مواد أو صديد من الحلمات
  • تحول لون جلد الثدى أو الهالة إلى أطراف مقشرة
  • تغييرات فى شكل وحجم الثدى

علاج سرطان الثدي

سيأخذ طبيبك عدداً من الأشياء في الإعتبار عند تحديد العلاج الذي يجب وصفه لسرطان الثدي. يعتمد قراره على عدة عوامل مثل نوع سرطان الثدي الذي تعانين منه ، وحجم الورم في الثدي ، ودرجة الخلايا السرطانية ، ونتائج إختبار خلايا السرطان لديك ، وما إذا كنت تعاني من إنقطاع الطمث ، وصحتك بشكل عام.
- هناك 5 علاجات رئيسية لسرطان الثدي ألا و هم (الجراحة ، العلاج الإشعاعي ، العلاج الهرموني ، العلاج الكيميائي ، العلاج البيولوجي). إعتماداً على الموقف لديك ، يمكن أن تحصل على أي من هذه العلاجات أو جميعها لأن كل حالة من حالات سرطان الثدي مختلفة لا يمكن للمرء تعميم أو وصف مسار قياسي من العلاج دون فحص تفاصيل الحالة.

الجراحة والإشعاع

تبدأ معظم علاجات سرطان الثدي بالجراحة والتي يوجد بها أنواع مختلفة. في بعض الحالات ، من الممكن إزالة الورم فقط وهذا يتوقف على حجمه وموضعه في الثدي أو قد يكون من الضروري إجراء عملية إستئصال الثدي حيث تتم إزالة الثدي. بعض النساء المصابات يفضلن إزالة الثدي تماماً بمجرد إصابته بالسرطان لكن هذا ليس قراراً مجدياً نوعاً ما. إذا كان لديك الخيار ، خذ وقتك للتفكير في شعورك حيال الإجراءين.
- غالباً ما يتبع الجراحة العلاج الإشعاعي كعلاج إحتياطي. يستخدم هذا الإجراء الإشعاع لقتل الخلايا السرطانية في الثدي.

العلاج الكيميائي والعلاج الهرموني

قد يوصف العلاج الكيميائي أو العلاج الهرموني قبل أو بعد الجراحة والعلاج الإشعاعي. قد يحاول الأطباء جعل السرطان أصغر مع العلاج الكيميائي قبل الجراحة لتسهيل إزالته. يمكن أولاً معالجة النساء الأكبر سناً المصابات بسرطان الثدي المتقدم محلياً بعلاج هرموني يعرف بإسم مثبط اتروماتاسي. سرطان الثدي المتقدم محلياً هو السرطان الذي لم ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم ولكن قد يكون أكبر من 5سم و الذي قد ينمو في الجلد أو العضلات من الصدر أو موجود في الغدد الليمفاوية التي عالقة لبعضها البعض أو إلى هياكل أخرى.
- قد يقترح طبيبك العلاج الكيميائي أو العلاج الهرموني بعد الجراحة لأنه يساعد على تقليل تكرار الإصابة بالسرطان.

العلاج البيولوجي

أحد العلاجات البيولوجية مثل هيرسيبتين وهو أحدث نوع في علاج السرطان. Herceptin هو جسم مضاد أحادي النسيلة مصنوع في مختبر مصمم لإستهداف و قتل خلايا سرطان الثدي. هناك أدلة على أن الهيرسيبتين قد يساعد على وقف سرطان الثدي من العودة وأنه قد يساعد على إبقاء سرطان الثدي المتقدم تحت السيطرة لفترة أطول. يستخدم في البداية لعلاج سرطان الثدي (المرحلة المتقدمة)، هيرسيبتين الآن أيضاً مرخص في بعض الأماكن لعلاج سرطان الثدي في وقت مبكر على الرغم من أن إستمرار البحث ضروري للحصول على الصورة الكاملة في إستخدامه كعلاج.

فيديو موضح عن سرطان الثدى

احمد فريد
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع منصة تجربة .

جديد قسم : صحة

إرسال تعليق